آخر الأخبار

الرأي الآخر

باطل ما يدعيه النواب …مدارسنا لا تعلم القرآن …محمد الحبيب السلامي

18:15

السلام عليكم ونزهكم الله عن المغالطة
فيم أفكر ؟
،،،،،أفكر في بعض النواب في مجلس النواب يدعون ويغالطون فقد تدخل بعض النواب فانتقدوا ظاهرة المدارس القرانية غير النظامية ،وادعوا أن مدارسنا ومعاهدها النظامية تعلم القران وهم تعلموا القران فيها وحفظوه ،وهذا ادعاء باطل ومغالطة فمدارسنا ومعاهدها من عهد بورقيبة إلى اليوم لا يتلقى فيها
التلميذ من ستين حزبا من القران إلا قصار السور ،وبعض آيات من بعض السور تحت عنوان الهدي النبوي ،،،،،ونوابنا الذين ادعوا أنهم حفظوا القران كلهم أوجلهم تخرجوا من مدارس ومعاهد عهد بورقيبة وما بعده ،ولذلك لا يقدرون على تلاوة القران من طوال سوره تلاوة صحيحة إلا إذا كونوا أنفسهم ،،،،وأنا لو أردت أن أتحدث عن التربية الإسلامية والهدي القراني وما قاسته من سياسة وزراء التربية السيئة لألفت كتابا لا يشرف تونس الدولة الإسلامية،تونس جامع الزيتونة ،فكم غيروا وبدلوا وجعلوا التربية الإسلامية في مكانة المهانة بين التلاميذ ،،،،،،،،أليس لهذه السياسة وبهذه السياسة جاءت الكتاتيب ووجه
إليها بعض الأولياء أولادهم الصغار ليحفظوا القران ،؟وفي عهد الحماية كان التلميذ يتخرج من الكتاب أو من مدرسة قرآنية وقد ختم القران وتعلم قواعد اللغة العربية،وفتح في وجهه الباب ليواصل الدراسة ويجمع بين اللغتين :العربية والفرنسية ،،،،،،،،أرجو من نوابنا ألا يسقطوا في المغالطة السياسية وأن يتناولوا بالدرس واقع التربية الإسلامية والهدي القراني في مدارسنا ومعاهدنا بنظرة علمية تربوية بعيدة عن مغالطة السياسة ،،،،،،،،،،،،،،ما قولكم ؟



nos sponsors