آخر الأخبار

الرأي الآخر

فاجعة عمدون يجب أن تكون درسا وتحذيرا لشركات النقل العمومي

18:00

تعيش أغلب شركات النقل العمومي وضعيات صعبة خاصة مع تهرم أسطول الحافلات التي أكل عليها الدهر وشرب ومكانها في الدول الأوروبية هو المستودعات وليس الطرقات بينما في تونس مازالت تنقل التلاميذ والمسافرين.. فأغلب حافلاتنا وضعيتها سيئة رغم مجهودات الصيانة إلا أن التقدم وغياب الإمكانيات المادية لدى أغلب الشركات تجعل عملية الصيانة محدودة ودون فاعلية أحيانا.. هذا المشكل ينطبق على الحافلات داخل المدن وبصفة خاصة في الخطوط البعيدة وهو ما قد يهدد سلامة الراكبين من تلاميذ وعملة.

لهذا شركات النقل والدولة مطالبين بإيجاد حل عاجل لهذا المشكل حتى لا نجد أنفسنا يوما ما لا قدر الله أمام كارثة جديدة..


آخر الأخبار


nos sponsors