آخر الأخبار

الرأي الآخر

وزير الشؤون الخارجية عنوان الفشل في حكومة الشاهد

10:31

منذ تعيين خميس الجهيناوي على رأس وزارة الخارجية والدبلوملسية التونسية من السيء إلى الأسوأ… ففي عهده وقع تصنيف تونس ضمن الدول المتهمة بتبييض الأموال والتهرب الضريبي وترتيبنا تراجع في كل المجالات وأصبح التونسي متهم ولايجد السند من السفارات والقنصليات الراجع لها بالنظر إلا بعد أن تتحرك وسائل التواصل الإجتماعي وتصبح قضية رأي عام مثلما حصل مع المواطن التونسي المتهم بجريمة قتل في قطر أو جريمة القتل في إيطاليا التى راح ضحيتها كهل على يد مواطن إيطالي.. دون أن ننسى الهجوم الذي شنته الصحف البريطانية على الجماهير التونسية ومالحق صورة البلاد من تشويه. وجاءت قضية نقل السفارة الأمريكية للقدس القطرة التى أفاضت الكأس حيث لازمت الوزارة في البداية الصمت ولم تتحرك سوى ببيان كله لغة خشبية.
رئيس الحكومة مطالب بضخ دماء جديدة لكي تعود الدبلوماسية التونسية إلى سالف عهدها وتكون صورة تونس عالية في المحافل الدولية.
أسامة بن رقيقة



nos sponsors