إلى وزير التربية وزارتك تسطو على جرايات المتقاعدين | موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس
آخر الأخبار

القراء يكتبون

إلى وزير التربية وزارتك تسطو على جرايات المتقاعدين

13:00

“أُحِلتُ على التقاعد المبكر المندرج تحت طائلة قانون 51 يوم 1 جويلية 2018والذي ينص بوضوح ان المشغل هو الذي يتولى دفع مستحقات طالبي التقاعد المبكر و ينفل الموظف بالمدة الفاصلة بينه وبين التقاعد ومددت الادارة الجهوية بتونس 1 بكامل الوثائق المطلوبة يوم 4 جويلية 2018 وكانت أولى المفاجآت أن وزارة التربية تحتسب مدة عملك الى حدود صدور قرار التقاعد المبكر و هو مخالفة صريحة للقانون وفيه تغرير أو سرقة لمستحقاتهم أذ ابتلعت الوزارة في جوفها مستحقات سنة كاملة ، ولم أفلح في تصويب رأيهم فيردون( صحيح كلامك لكنهم هم الذين طلبوا منا الاحتساب بتلك الطريقة أي من تقاعد في سن 57سنة لا ينفل بأي سنة و تقف قاعدة الحساب عند تلك السن …فغضضت النظر وهونت على نفسي ففي النهاية سرقت مني سنه واحدة ( وفي الهم عندك ما تخير ) ….. لكن الامر لم يقف عند هذا الحد اذ لم أتلق جرايتي الى اليوم و لما اتصلت بهم أعلموني أنه يجب علي الانتظار شهرين أخرين …. ومنذ 4 جويلية لم يغادر ملفي مكتب السيدة المكلفة بالامر وأردت أن ابلغ أمري للمديرة الجهوية فلا أثر لها و المكاتب مهجورة يلفها الفراغ واتصلت بالكاتب العام المسمى ادريس فسخر مني وتنصل من المسؤولية مرددا ( هذا امر لا يعنيني ) وطالبت الموظفة المسوولة عن ملفي بمدي بمرجع الاحالة فتلكأت ثم غادرت الى بيتها ولم أتسلم شيئا ….. فهل يعقل ان تتهاون الوزارة بجراية موظف الى هذا الحد ؟ اليس لي نفقات ، اليس لي ديون ، اليس حقي ان اكل، اليس من حقي ان اوفر لعائلتي حاجياتها …
رجاء من الزملاء الذين يطلعون على هذا المقال ان يتداولوه على أوسع نطاق ممكن
الاستاذ : عمر بوهاني. المدرسه الاعداديه بالحفصية.
الهاتف: الهاتف 96565836



nos sponsors