آخر الأخبار

ثقافة و اعلام

القافلة الوطنية للمدن الذكية و المستدامة تحط رحالها بالمركّب الثقافي بسليانة المدينة

17:15

حطت القافلة الوطنية للمدن الذكية والمستدامة صباح اليوم الجمعة رحالها بالمركب الثقافي بسليانة المدينة تحت شعار » تعتمد الذكاء و تنشد النماء »، باعتبار أن ولاية سليانة هي محطتها الثانية و ذلك في إطار جولتها الثانية التي انطلقت أمس الخميس 27 جوان 2019 من ولاية باجة وستتوا صل في مختلف الولايات إلى حدود يوم 4 جويلية لتزور على التوالي عدد من الولايات ( القصرين وسيدي بوزيد و قفصة و قبلي و مدنين و تطاوين و جربة و المنستير و زغوان و نابل) للتعريف بمفهوم المدن الذكيّة وطرح القضايا المتعلّقة بالتنمية الذكيّة والمستدامة من أجل خلق شبكة وطنيّة للمدن الذكيّة حسب ما صرح به رئيس الجمعية الوطنية للمدن الذكية برهان الذوادي.

وأضاف ذات المصدر في سياق متصل أن الجولة الأولى انطلقت من 24 أفريل إلى 1 ماي 2019 و شملت كل بنزرت و طبرقة و الكاف و القيروان و توزر و قابس وصفاقس والمهدية وسوسة والحمامات .

كما عرض الذوادي برنامج سليانة المدينة الذكية الذي يهدف إلي تحسين جاذبية المدينة باعتبارها تتوسط 7 ولايات و تربط بين ثلاث أقاليم (الشمال الشرقي والشمال الغربي والوسط) وهو من شأنه أن يشجع الشباب على بعث مشاريع في شتى المجالات كحل لمعضلة البطالة في الجهة.

من جهته أضاف نائب رئيس الجمعية التونسية للمدن الذكية، عقيل الصدقاوي أن العديد من الدراسات و المعاينات من قبل الجمعية لعدد من المدن بينت أن أغلبيتهم يشهدون تطور عمراني و سكاني غير مدروس وهو ما دفعهم إلى العمل على ترسيخ مفهوم المدينة الذكية عبر قافلة وطنية .

وأشار الصدقاوي إلى أن برنامج هذه القافلة يهدف أساسا إلى تشريك مكونات المجتمع المدني في الدفع بعجلة التنمية في الجهة مشيرا إلى المخزون الفلاحي الهام للجهة وهو ماسيساهم في بعث مشاريع تعنى بالصناعات الغذائية و التحويلية، مؤكّدا أن لكل مدينة خصوصية قادرة أن تجعلها نافذة على العالم في ظل وجود الثقافة الرقمية و التكنولوجية والطاقات الشبابية التي تتطلب تأطيرا.

من ناحيته قال رئيس بلدية سليانة عبد الحميد العكرمي الهمامي في تصريح لمراسلة (وات) بالجهة إن القافلة تحث على استعمال الاقتصاد الرقمي و المعلوماتية في كل مجالات حياة المواطن بما في ذلك التنمية المحلية.

يذكر أنه تم إطلاق برنامج « القافلة الوطنية للمدن الذكية و المستدامة » يوم 24 أفريل 2019 من قبل جمعية بنزرت 2050 بالشراكة مع الجمعية التونسية للمدن الذكية ووزارة الاتصال والاقتصاد الرقمي حيث تتضمن القافلة القيام بجولة في مختلف الجهات لتوعية الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين بمفهوم المدن الذكية وقضايا التنمية الذكية والمستدامة بالجهات.

وات



nos sponsors