أين نصيب صفاقس من الزيت المُدّعم؟ | موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس
آخر الأخبار

نبض المدينة

أين نصيب صفاقس من الزيت المُدّعم؟

19:00

هل يعقل أن تبقى مدينة كبرى كمدينة صفاقس ذات المليون ساكن بدون زيت منذ غرة رمضان ؟ مما فتح الباب على مصراعيه للبيع المشروط والسوق السوداء حتى بلغ ثمن القاروة 2000 مليم بينما ثمنها الاصلي 950 مليما فقط ؟ بعض اصحاب المطاعم ومصانع المرطبات والكاكي وبعض المضاربين يقفون وراء هذه الظاهرة رغم الحملات التي يقوم بها اعوان الإدارة الجهويّة للتجارة بصفاقس والفرق الناشطة للفرقة الجهويّة للشرطة البلديّة بصفاقس ….يبدو ان عصابات الزيت المدعوم بعاصمة الجنوب قوية بدرجة كبيرة عجزت امامها فرق المراقبة والفرق الامنية على تفكيكها وعجز المواطن بالتالي على العثور على قاروة زيت ..فحتى تجار سوق الزيت بالمدينة العتيقة يجيبونك بااختصار شديد ” لا ما ثماش ” بينما تنتصب امامك صناديق القوارير فارغة فاين ذهبت كميات الزيت ومن يستغلها …للمواطن المقهور نقول انه يجدها في كل ما يشتريه من السوق من حلويات مثل الزلابية والمخارق والفطائر والميلفاي والمبسس وغيرها كثير ….يجمع البعض المكاسب الكبيرة ويموت الضعيف في هذا الوطن …حرام عليكم
مالك


آخر الأخبار


nos sponsors