آخر الأخبار

نبض المدينة

صفاقس كانت مثالا للعمل والأخلاق.. فماذا تغيّر؟؟؟

14:00

منذ زمن طويل تعتبر صفاقس وأهلها مثالا يحتذى به في الأخلاق والعمل.. فدائما ما كان الصفاقسي يضرب به المثل في احترامه لقيمة العمل ومحافظته على القيم الأخلاقية مما ساهم في بقاء وتماسك الأسرة في الجهة..

إلا أننا في المدة الأخيرة أصبحنا نسمع عن أشياء غريبة عن أخلاقنا و”تربيتنا”.. معلم يتحرش ويغتصب تلامذته.. القبض على شاذين في وضع مخل في سيارة.. انتحارات في صفوف الكبار والصغار.. الأب والأم اعتزلوا “التربية” وبات همهم الوحيد توفير المال.. وما خفي كان أعظم..

فإلى أين نسير بهذا الإنحدار والتدهور الأخلاقي.. وماهي الحلول الممكنة؟

والسؤال الأهم من يتحمل المسؤولية؟؟ هل أن سفاسف الأمور التي نسمع عنها يوميا ويتدارسها النواب والمسؤولين وكأنهم “جابو الصيد من وذنو أهم؟؟

ما نتفق عليه أن أزمتنا اليوم أزمة أخلاق.. فلو تم إصلاح الأخلاق لتم القضاء على الفساد والرشوة والمحسوبية والسرقة والكذب وغيرها من الموبقات التي اعتدنا عليه في بلدنا..



nos sponsors